مدرسة سلمنت الاعدادية المشتركة


 
الموقع الرئيسيالرئيسيةالتسجيلدخولمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـث
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» اعمال الكنترول من الالف الى الياء
الجمعة 26 ديسمبر 2014, 5:48 am من طرف عبدالناصر النجار

» ما هو واجب البرلمان تجاه المدرسة
الخميس 09 أكتوبر 2014, 12:18 pm من طرف زائر

» مراجعة على الحاسب الآلــــــــــى للصف الثالث الإعدادى ترم ثان
الأربعاء 01 مايو 2013, 8:46 pm من طرف mrprince

» اعمال الكنترول 2010 جديد
الثلاثاء 04 ديسمبر 2012, 10:14 pm من طرف hamdi22

» قصيدة ملكنا هذه الدنيا قرونا
السبت 23 يونيو 2012, 6:13 pm من طرف mr.said salem

» قصة أثر في القراءة
الأربعاء 06 يونيو 2012, 9:09 am من طرف جودة حسني

» فــن التواصـــل
الثلاثاء 29 مايو 2012, 1:22 pm من طرف جودة حسني

» الفـصـل الثـاني ـ مُـفـاجَـاة
الإثنين 28 مايو 2012, 11:10 am من طرف جودة حسني

» الفــصـــل الأول ـ دُعــاء
الإثنين 28 مايو 2012, 11:09 am من طرف جودة حسني

برامج تهمك
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
انت الزائر رقم
free counters
( مظهر الموقع من اختيارك ) الاستايلات




اسعار الذهب اليوم
اخبار الرياضة

شاطر | 
 

 {{ 3- آيات العلم }}

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جودة حسني

avatar

الدولة :
ذكر
الدولة : مصر
عدد المساهمات : 43
تاريخ التسجيل : 30/04/2012

مُساهمةموضوع: {{ 3- آيات العلم }}    الأحد 27 مايو 2012, 9:17 am



{{ 3- آيات العلم }} ( للهراوي )


الهراوي : شاعر مصري معاصر ، ولد بالزقازيق، عمل فى نظارة
المعارف، ودار الكتب المصرية، وعرف

بشاعر الأطفال ، عاصر الشاعرين الكبيرين أحمد شوقي
وحافظ إبراهيم ، وتوفى سنة 1939 م



مناسبة النص : العلم أولى درجات
النهوض بالمجتمع ‘ وهو مال المُعدمين و الفقراء وهو سلاح لكل من يبغى
الرفعة والتقدم0 وما ارتفع شأن الأمم إلا بالعلم والمعرفة 0


{{1 دعوة إلى العلم }}





1 - رَبُوا بَنيكم ، علّموهم هـَذّبُوا فَتياتكم ، فالعلمُ خيْــرُ قوام


2 - والعلمُ مالُ المُعْدَمين إذا هـُــمُ خَرجُوا إلى الدُنيا بغير حُطام






الكلمة

معناها

الكلمة

معناها

ربوا

نشئوا

بنيكم

أولادكم (م) ابن (تعرب اعراب جمع
المذكر السالم
)

هذّبوا

أدبوا أصلحوا

فتياتكم

بناتكم (م) فتاة

قوام

مستقيم ، والمقصود أساس

المعدمين

الفقراء (م)
معدم
× غنى

الدنيا

الحياة ج الدنا الدُنيات 0 مذكرها الأدنى

حطام

ما تكسَّر من الشيء ، والمراد متاع




الشرح: يدعو
الشاعر الآباء والأمهات إلى تربية الأولاد ، وتهذيب خُلق الفتيات بالعلم ، فهو
أفضل طريق إلى
تربية الأبناء ،
فالعلم زاد الفقراء الم
ُعْدَمين
الذين لا
يَجدون رفاهية العيش فيُغنيهم علمهم عن السؤال مما يُؤكد فضل العلم 0


س1- بم نُسلّح أبناءنا
لمواجهة المستقبل ؟



س2- ما الفكرة المُتضمنَة في البيتين ؟ وهل تُوافق عليها ؟


س3- ما العَلاقة بين العلم ونهضة الأمم ؟


س4- ما العلاقة بين العلم والأخلاق ؟


العلاقة بينهما قوية ؛ فلا غنى لأحدهما عَنْ الآخر
لأنَّ العلم بلا أخلاق يُؤدى إلى الدمار والهلاك ‘ أما صاحبُ الأخلاق تُوجهه أخلاقه إلى الخير ونفع البشرية 0



{{مواطن الجمال}}


v { ربوا بنيكم ، هذبوا فتياتكم } : أمر للحث والنصح والارشاد0


v { العلم خير قوام }: تعبير جميل يصور العلم شيئا ماديا يُقوّم سلوك
الأبناء0وعلاقته ............بما قبله0



v {العلم مال المعدمين }: تعبير جميل يصور العلم بالمال الذي يغنى الفقراء0


v
{ بنيكم ، فتياتكم } : بين الكلمتين تضاد يفيد عموم وشمول الأبناء0


2-مساوئ الجهل على الأفراد والأمم:




3- وأخو الجَهَالة في الحياة كأنّه ساع ٍإلى حَرْبٍ بغَيْر حُسـام


4- والجَهْلُ يُخْفضُ أمَّةً وَيُذلُّهـــا والعلمُ يَرفَعُها أجَلّ مَقــــــام


5- انظرْ إلى
الأقوام كَيفَ سَمَتْ بهم تلك
العُلومُ إلى المحلّ السامي








الكلمة

معناها

الكلمة

معناها

أخو الجهالة

الملازم للجهل ج إخوة إخوان

الحياة



ساع

متوجها عن قصد

الحرب

القتال بين فئتين ج حروب

حسام

السيف القاطع
والمراد عتاد المعركة


يُخفض

يحط قدر × يعلى ويرفع

أجل

أعظم × أدنى و أحط

مقام

منزلة ومكانة

الأقوام

الجماعات (م)
قوم


سمتْ

ارتفعتْ بهم × حطتْهم

المحل

المنزلة
والمكانة (ج) محال


السامي

الرفيع العالي
× الوضيع، الحقير





الشرح :


يوضح لنا الشاعر مدى
بشاعة الجهل على صاحبه حيث
ُ أنَّ العلم بمثابة السلاح الذي يُعين الإنسان في الحياة، والتي تُشبه ساحة الحرب فالجاهل مثله كالجندي في الحرب بغير سلاحه ، فلا محالة لاقٍ
مصرعه وهلاكه ، هذا على الفرد أما على الجماعة فالجهل
ُ يَحط من شأن الأمم التي لا تعتز بالعلم بل ويُحقّر من
شأنها ،
في
حين أن
َّ
العلم على النقيض تماما ي
ُعْلى مَنازل الأمم وترتقي بفضل عُلمائها 0فالشاعر في البيت الثالث يُبين حال الجاهل كفرد وفى البيت الرابع يُبين حال الأمة الجاهلة 0


س1- كيف صوّر الشاعر
الجاهل ؟ وما رأيك في هذا التصوير ؟



س2- ما أهمية ُالعلم ؟
وما أضرارُ الجهل ؟



س3- ما أثرُ العلم في حياة الفرد والمجتمع ؟


العلم يرفع شأن صاحبه ، ويُحقق له العزة الكرامة والجاه
والغنى 0 ويُؤدى إلى تقدّم المجتمع ورقيه، ويسمو به في سماء المجد والرفعة



{{ مواطن الجمال }}


v
"أخو الجهالة كأنه ساع": صوّر الجاهل
بالمحارب بلا سيف ‘ويوحى بضعف الجاهل 0
وتعبير يدل على

ملازمة الجهل لصاحبه 0


v " ساع " : توحي بالاستمرار( اسم فاعل ) وجاءت نكرة لتوحي بسوء
التفكير
0


v " حرب ": نكرة تفيد
العموم والشمول 0
"
حسام ": جاءت نكرة لتفيد التقليل0


v
" يخفض ، يرفع":
تضاد يوضح المعنى ويؤكده 0 التعبير بالأفعال المضارعة يدل على التجدد والاستمرار واستحضار الصورة في الخيال0


v
" الجهل يخفض – العلم يرفع " صوّر العلم
بإنسان يرفع والجهل بإنسان يخفض 0
ويوحى بأثر

العلم العظيم وأثر الجهل 0 بين الشطرتين
مقابلة 0



v
" انظر " أسلوب
أمر غرضه النصح والإرشاد 0 يدعو إلى التأمل في فضل العلم على الشعوب



v الأقوام – العلوم :
جاءتا
جمعا للكثرة
0


v "كيف سمتْ بهم تلك العلوم
":

تعبير يدل على فضل العلم وأثره العظيم في علو المكانة والمنزلة


0


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
{{ 3- آيات العلم }}
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة سلمنت الاعدادية المشتركة :: الدروس التعليمية :: اللغة العربية :: الصف الثالث-
انتقل الى: