مدرسة سلمنت الاعدادية المشتركة


 
الموقع الرئيسيالرئيسيةالتسجيلدخولمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـث
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» اعمال الكنترول من الالف الى الياء
الجمعة 26 ديسمبر 2014, 5:48 am من طرف عبدالناصر النجار

» ما هو واجب البرلمان تجاه المدرسة
الخميس 09 أكتوبر 2014, 12:18 pm من طرف زائر

» مراجعة على الحاسب الآلــــــــــى للصف الثالث الإعدادى ترم ثان
الأربعاء 01 مايو 2013, 8:46 pm من طرف mrprince

» اعمال الكنترول 2010 جديد
الثلاثاء 04 ديسمبر 2012, 10:14 pm من طرف hamdi22

» قصيدة ملكنا هذه الدنيا قرونا
السبت 23 يونيو 2012, 6:13 pm من طرف mr.said salem

» قصة أثر في القراءة
الأربعاء 06 يونيو 2012, 9:09 am من طرف جودة حسني

» فــن التواصـــل
الثلاثاء 29 مايو 2012, 1:22 pm من طرف جودة حسني

» الفـصـل الثـاني ـ مُـفـاجَـاة
الإثنين 28 مايو 2012, 11:10 am من طرف جودة حسني

» الفــصـــل الأول ـ دُعــاء
الإثنين 28 مايو 2012, 11:09 am من طرف جودة حسني

برامج تهمك
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
انت الزائر رقم
free counters
( مظهر الموقع من اختيارك ) الاستايلات




اسعار الذهب اليوم
اخبار الرياضة

شاطر | 
 

 الفصل السابع ـ انتفاضة شعب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جودة حسني

avatar

الدولة :
ذكر
الدولة : مصر
عدد المساهمات : 43
تاريخ التسجيل : 30/04/2012

مُساهمةموضوع: الفصل السابع ـ انتفاضة شعب   الإثنين 28 مايو 2012, 11:06 am



الفصل السابع ـ انتفاضة شعب





" هـزَّ الفرح جماعة
الإصلاح والوحدة بنجاة " نجم الدين " ، وأقبل بعضهم على بعض مُهنئًا ،
ثم اجتمعوا في دار القماش وجعلوا يُقلبون الرأي في معاونة " نجم الدين "
على دخول مصر ، وإبطال كيد " سوداء "....."



س1 : ما شعور جماعة
الإصلاح والوحدة نحو نجاة " نجم الدين " ؟ وعلام اتفقوا ؟ وماذا فعلوا
لتنفيذ ما اتفقوا عليه ؟



ج1 : شعور جماعة الإصلاح
والوحدة نحو نجاة " نجم الدين " : هـزَّهم الفرح جميعًا وأقبل بعضهم على
بعض مُهنئًا.



* واتفقوا على إشعال ثورة
عنيفة في مصر ، حين يخرج العادل للقاء " نجم الدين " ؛ تُجبره على
العودة سريعًا دون مواصلة السير.



* 1ـ خرجوا يدعون الناس سِرًا إلى ما
اتفقوا عليه.




2ـ وأخذوا يُبصرون الناس بما يجب على الشعب أن يصنعه للتخلص من الحكام
الجائرين.



3ـ ويُبينون للناس أن البلاد مِلك الشعب ، وأن
الحاكم نائب عن الشعب ، يبقى ما عدل ، فإن ظلم أو انحرف وجب خلعه وتولية من يُصلح.



4ـ وأن السكوت على
جوْر الحُكام لا يُقرُّه الشرع ، بل يعتبر الساكت على الظلم شريكًا له.



س2 : ما حُكم الشرع في الحاكم الجائر، وفيمن يسكت على ظلمه ؟


ج2 : حُكم الشرع في الحاكم الجائر الظالم : يجب خلعه وتولية مَنْ
يُصلح.



* حُكم الشرع فيمن
يسكت على ظلمه : يُعتبر شريكًا له في الظلم.



س3 : ما الهدف من خروج العادل للقاء " نجم الدين " ؟


ج3 : الهدف من خروج العادل
للقاء " نجم الدين " : لكي يُواجهه من أمامه في الوقت الذي يُهاجمه فيه
الصالح من خلفه فيُحصر بينهما فلا يستطيع نجاة ، ولا يجد مهربًا.



س4 : ثم اتفقوا على خلع
العادل والقبض عليه ، وإرسال بعض الأمراء والكبراء إلى " نجم الدين "
يحثونه على الإسراع بدخول مصر ، ويُطمئنونه بما يرون من الشعب ............".



ــ مَـنْ الذين
اتفقوا ؟ وعلى أي شيء اتفقوا ؟ وما مُبرِّراتهم في ذلك ؟



ج4 : الذين اتفقوا : هم الأمراء الكاملية ، وغيرهم من الساخطين
على حُكم العادل.



* واتفقوا على خلع
العادل ، وتولية من يُصلح.



* ومُبرِّراتهم في
ذلك :



1ـ فساد العادل ولهوه
وعبثه.



2ـ انصرافه عن شئون
الدولة.



3ـ احتجابه عن الناس.


4ـ تركه زمام الأمور
للحاشية تتجرَّأ باسمه على الإثم ، وارتكاب الجرائم ، وتفرض ما تشاء من الضرائب.



5ـ إنفاق أموال الدولة وتبذيرها على السُّـمَّار
والمُضحكين والعابثين والراقصات الذين تمتلئ بهم القلعة من أول الليل إلى مَطلع
النهار.



س5 : ما الاتفاق الذي
تـمَّ بين " سوداء " والصالح " إسماعيل " ؟ وما موقف "
نجم الدين " عندما علم بهذا الاتفاق ؟



ج5 : الاتفاق الذي تـمَّ
بين " سوداء " والصالح " إسماعيل " : هو أن ينقضَّ عليه
الصالح " إسماعيل " من الخلف ، بينما يواجهه جيش مصر من الأمام ، فيُحصر
بينهما فلا يستطيع نجاة ، ولا يجد مهربًا.



* وكان موقف " نجم
الدين " عندما علم بهذا الاتفاق : خاف و فزع فزعًا شديدًا ، وأخذ يُفكر كيف
يخرج من هذا المأزق.









س6 : كيف هوَّنت "
شجرة الدر " على " نجم الدين " ما أصابه ؟



ج6 : هوَّنت " شجرة
الدر " على " نجم الدين " ما أصابه : حيث قالت له :" لا أظن
شعب مصر يسكت على العادل وعبثه ، وقد حدثتني يا مولايّ طويلاً عن هذا الشعب العظيم
وخصائصه الجليلة ، وكيف أنه يصبر ما يصبر ، ولكنه لا يسكت عن حقه ، ويهدأ ويهدأ
ولكنه لا يستكين لغاصب ولا يذل لمعتدٍ ".



س7 : متى تحـرَّك موكب
" نجم الدين " مُتجهًا إلى مصر ؟ وكيف وجد أخاه العادل ؟



ج7 : تحـرَّك موكب "
نجم الدين " مُتجهًا إلى مصر: بعد وصوله إلى العريش بيوم واحد.



* ووجد " نجم الدين
" أخاه العادل " سيف الدين " : مُكبَّلاً بالأغلال ذليلاً ، فاقد
الحول والطول ، محبوسًا في خيمة مُحاطة بالحراس الشِّداد ، فلوَّى عنه وجهه وهو
يقول مُعتبرًا : هذا جزاء الظالمين العابثين بأموال الناس ودمائهم وأعراضهم !
" إن الله ليملي للظالم حتى إذا أخذه لم يُفلته ".



س8 : ماذا تمـنَّت "
شجرة الدر " ؟ ولماذا ؟



ج8 : تمـنَّت " شجرة
الدر " : أن لو طار بها الهودج إلى قلعة الجبل.



* السبب : لتقبض على
" سوداء " لتلقى جزاءها قبل أن تهرب.



س9 : " لا يحيق المكر
السيئ إلا بأهله " ، بيِّن كيف تحـقَّق مضمون هذه الآية مع ما حدث للعادل.



ج9 : " لا يحيق المكر
السيئ إلا بأهله " : حيث تعود عاقبة المكر السيئ على الماكرين حيث كان العادل
يكيد لأخيه الصالح " نجم الدين " من أجل قتله والتخلص منه ، ولكن
النتيجة كانت هزيمة العادل لفساده ولهوه وغضب الشعب عليه ، في حين نجا الصالح
" نجم الدين " ونجح في الوصول إلى عرش مصر.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفصل السابع ـ انتفاضة شعب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة سلمنت الاعدادية المشتركة :: الدروس التعليمية :: اللغة العربية :: الصف الثالث-
انتقل الى: